الرئيسية > مقالات الساعة  > كتاب الساعة
  طباعةالتعليقات: 0 المشاهدات: 3273 فادي داود (2018-02-10 09:27:32) تحت المطر
فادي داود

الساعة -   تحت المطر
جالس احاكي قلمي و الورق
احتسي قهوتي على الرصيف
في مقهى لم اعرف انه المرسى للبحر
ارتدي قبعتي و صوت المطر يذكرني بالغرق
اكتب خاطرتي عن حياتي سفري مغامراتي و الخطر
مراهقتي شبابي و حين ابتدأ الشيب يغزو الشعر
سمعت خطوات من بعيد كقرع طبل يصيب الارق
اقتربت كانها ريح تعصف الامواج و تقلع الشجر
اشتم رائحة كرائحة اللوز و الزهر تثير الشغف
فلمحتها من وراء الجفون كلص يخاف الخطر
سكت انكسر القلم و تمزق الورق
انا من نزلت لي النجوم و النساء اجتمعن على قمري و السهر
اصبحت ضعيفا في لحظة عاجز البصر
اتلعثم و قلبي خافق كحبات المطر
رأيتها رواية جمعت في دقيقة و توقف الزمن
اه صرختها بصمت اعاتب العبر
فقمت اليها و امسكت المعطف فلم يهمني البشر
في مشهد كأنني وحدي هي و القمر
نظرت الي فأصابها ذهول من صدق القدر
كأنني عشيقها في لمح البصر
بدمع بفرح بلهفة بجنون تسابقنا تحت المطر
فهذه اللحظة لحظة العيش بعد الموت و العدم


 أضف تعليق 
* الاسم     البريد الالكتروني

(التعليقات خاضعة لرقابة إدارة الموقع، ويتحمل المعلق وحده المسؤولية الكاملة عن أي تعليق مسيء تم إجازته من إدارة الموقع بالخطأ)
مهرجان "قلق" حفل ماجن لمراهقين ..من وراء السماح بتنظيمه ؟
بتهمة" استثمار الوظيفة" .. توقيف رئيس بلدية في جنوب عمان
موظفو المحاكم الشرعية يضربون عن العمل حتى تحقيق"مطالب وظيفية"
الحكومة لم تحسم رأيها حول إدراج "الضريبة"على "الاستثنائية" أو " العادية"
وقفة احتجاجية لسائقي التاكسي الاصفر لوقف خدمات التطبيقات الذكية في الزرقاء
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة "الساعة" الإخبارية.. لا مانع من الاقتباس أو النقل شريطة ذكر المصدر..المقالات والآراء والتعليقات المنشورة تعبّر عن رأي صاحبها فقط