الرئيسية > بانوراما الساعة  > عالم الجريمة
  طباعةالتعليقات: 0 المشاهدات: 1743 خانت زوجها 11 عاما ثم أنهت حياته بمشاركة عشيقها (2018-02-10 16:32:13)
خانت زوجها 11 عاما ثم أنهت حياته بمشاركة عشيقها

الساعة - ارتكبت إمرأة جريمة مروعة بحق زوجها، بعد زواج دام 11 عاماً، قضتها في الخيانة مع عشيقها، بل وتشاركت معه في إنهاء حياته، فكيف تكشفت خيوط الجريمة

في التفاصيل، تقدم صالح وكان يعمل سائقاً للزواج من إبنة عمه هبة التي تصغره بخمس سنوات، ولكن من سوء حظه أن ابنة عمه كانت تحب رجلاً آخر، يدعى رضا، وفقاً لعدد من الصحف المصرية.

ورفضت هبة الزواج من ابن عمها إلا أن عائلتها حاولت إقناعها بالأمر، فتزوجت منه وسافرا من محافظة الفيوم الى القاهرة، ليكونا بالقرب من مقر عمله، ورزقا بطفلين .

وكان صالح يبذل قصارى جهده من أجل اسعاد زوجته، لكنه لم يكن يعلم أنها تخونه مع حبيبها طيلة فترة زواجه منها والتي استمرت لمدة 11 عاما، وأن نهاية حياته ستكون على يديهما.

ظل العشيق رضا يتردد على منزل الزوجة مرتين في الأسبوع، مستغلاً انشغال الزوج في عمله وتواجد الطفلين بالطابق الأسفل عند جدتهما.

وللتخلص من الزوج، عرض عليها عشيقها قتله بالسم، ولكنها رفضت الأمر خوفاً من الوقوع في قبضة الشرطة.

توصل العاشق إلى حيلة جديدة لإنهاء حياة الزوج فاتصل بهبة وأخبرها أنه سيأتي إليها ولكنها رفضت لتواجد زوجها بالمنزل، إلا أنه أصر على الحضور وطلب منها النزول إلى شقة حماتها هي وأطفالها عقب نوم زوجها.

دخل العشيق إلى شقة الزوج بنسخة مفتاح قد أعطتها له عشيقته، ليقوم بإطلاق أربع رصاصات في رأس الزوج، لتصعد الزوجة بعد ذلك إلى الشقة وتبدأ في الصراخ، مدعية أن ملثماً تسلل إلى الشقة وقتل زوجها، وادعت أن زوجها عليه ثأر في الصعيد وأنه من المؤكد أنهم من قتلوه.

بدأ رجال الشرطة التحقيق في أقوال الزوجة ليتبين لهم أن لا صحة لما ادعته وأن الثأر ليس السبب وراء الجريمة، كما تبين أنه لا وجود لأي بعثرة بمحتويات منزل المجني عليه، إضافة إلى عدم وجود أي كسر في أبواب ومنافذ المنزل، مما يؤكد أن الجاني دخل إليه دون أي عنف.

وضع رجال الشرطة احتمالية وجود علاقة غير شرعية بين الجاني وزوجة الضحية، ليستمروا في البحث حول هذا الاحتمال لمدة شهرين، حتى كشفت طفلة الجيران حقيقة الأمر، حيث قالت إنها رأت رجلاً يتردد على منزل الضحية في غيابه عن المنزل، وأدلت بأوصافه.

استدعى رجال الشرطة الزوجة وواجهوها بأقوال الطفلة ، لتنهار على الفور وتعترف بجريمتها ، مؤكدة أن أهلها هم سبب ارتكاب تلك الجريمة لرفضهم زواجها من حبيبها.

وقامت الشرطة بضبط العشيق وحبسه هو والزوجة لمدة 15 يوما تمهيداً لإحالتهما إلى محكمة الجنايات.



 أضف تعليق 
* الاسم     البريد الالكتروني

(التعليقات خاضعة لرقابة إدارة الموقع، ويتحمل المعلق وحده المسؤولية الكاملة عن أي تعليق مسيء تم إجازته من إدارة الموقع بالخطأ)
"مطاعيم مدرسية" تدخل 23 طالبا إلى المستشفى في "حرثا"- إربد
مدير الأسرة والحماية في "التنمية": إدماج 83 طفلا في برامج الأسر البديلة
"الصيادلة" تقاطع شركات التأمين غير الملتزمة بأسس التعاقد
" نمر حمراء "..مطالب أعضاء مجالس اللامركزية من الحكومة
"هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي" تعدل الطاقة الاستيعابية لبعض التخصصات
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة "الساعة" الإخبارية.. لا مانع من الاقتباس أو النقل شريطة ذكر المصدر..المقالات والآراء والتعليقات المنشورة تعبّر عن رأي صاحبها فقط