الرئيسية > بانوراما الساعة  > من هنا وهناك
  طباعةالتعليقات: 0 المشاهدات: 843 السجائر الإلكترونية تضر بالرئتين (2018-02-13 10:32:54)
 السجائر الإلكترونية تضر بالرئتين

الساعة -  أظهرت دراسة أميركية أن السوائل المستخدمة في السجائر الإلكترونية والمحلاة بنكهات مثل الفانيلا أو القرفة، قد تؤذي الرئتين حتى عندما لا تحتوي على النيكوتين.

وفحص الباحثون ما يحدث للخلية الوحيدة النواة، وهي نوع من كريات الدم البيضاء، عندما تتعرض للكيماويات المنكّهة الشائعة الاستخدام في سوائل السجائر الإلكترونية. ولم تحتوِ أي من هذه السوائل على النيكوتين ولكن بدا أن الكيماويات المنكّهة أدت إلى زيادة في المؤشرات الحيوية الدالة على حدوث التهاب وضرر في الأنسجة، كما سبب الكثير منها موتاً للخلايا.

وقال إرفان رحمن المشارك في الدراسة والباحث في مجال الصحة البيئية في المركز الطبي في جامعة روتشستر في نيويورك، إنه مع الوقت قد يؤدي هذا الشكل من تضرر الخلايا إلى مشكلات كثيرة في الرئتين، بما في ذلك التليّف وداء الانسداد الرئوي المزمن والربو. وأضاف: «تعتبر السوائل الخالية من النيكوتين عموماً آمنة، ولكن لم تجر بحوث كافية عن تأثير الكيماويات المنكّهة خصوصاً على الخلايا المناعية». وتابع: «تبين هذه الدراسة أنه رغم أن المركبات التي تضفي النكهة تعتبر آمنة عند ابتلاعها فإنها ليست آمنة عند الاستنشاق».

وتطور كبرى شركات التبغ الأميركية سجائر إلكترونية، وهي أدوات تعمل بالبطارية وفيها مصدر للتسخين يحول النيكوتين السائل والمواد المنكّهة إلى سحابة من البخار يجري استنشاقها.

ووجدت الدراسة أن تعريض الخلايا لمزيج من النكهات المختلفة يسبب رد فعل أسوأ مقارنة باستخدام نكهة واحدة. ومن النكهات المستخدمة بمفردها، بدا أن تأثير نكهتي القرفة والفانيلا كان الأكثر سمية على خلايا الرئتين.


 أضف تعليق 
* الاسم     البريد الالكتروني

(التعليقات خاضعة لرقابة إدارة الموقع، ويتحمل المعلق وحده المسؤولية الكاملة عن أي تعليق مسيء تم إجازته من إدارة الموقع بالخطأ)
وفاتان وإصابتان بالغتان بحادث مروع في الكرك
ثلاث مداهمات امنية تسفر عن ضبط 7 مروجي مخدرات
قطر تحظر منتجات الدول المقاطعة لها
صعقة كهربائية تقتل عاملا داخل مسجد في الأغوار الجنوبية
الأمانة تتلف 33 ألف لتر عصير وتسجّل 471 مخالفة في رمضان
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة "الساعة" الإخبارية.. لا مانع من الاقتباس أو النقل شريطة ذكر المصدر..المقالات والآراء والتعليقات المنشورة تعبّر عن رأي صاحبها فقط