الرئيسية > أخبار الساعة  > شؤون دولية
  طباعةالتعليقات: 0 المشاهدات: 483 مقتل روس في اشتباكات مع قوات أميركية في دير الزور (2018-02-13 15:06:10)
 مقتل روس في اشتباكات مع قوات أميركية في دير الزور

الساعة -  قال زملاء سابقون لمقاتلين روس إن اثنين على الأقل من المقاتلين كانا ضمن من لاقوا حتفهم عندما اشتبكت قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة مع قوات موالية للحكومة في سوريا هذا الشهر.

وقال مسؤول أميركي إن أكثر من 100 مقاتل من المتحالفين مع قوات الحكومة السورية قتلوا عندما أحبط التحالف والقوات المحلية التي يدعمها هجوما كبيرا في ليل السابع من فبراير.

كانت وزارة الدفاع الروسية التي تدعم قوات الحكومة السورية في الحرب قالت آنذاك إن فصائل موالية للحكومة كانت تنفذ عمليات استطلاع عندما وقع الاشتباك ونفت أي وجود لجنود روس في المنطقة.

لكن زملاء للمقاتلين قالوا الاثنين في تصريحات صحفية إن اثنين على الأقل من الروس الذين يقاتلون بشكل غير رسمي مع القوات الموالية للحكومة قتلا في الواقعة التي شهدتها محافظة دير الزور.

وأحد القتلى يدعى فلاديمير لوجينوف وهو من جيب كالينينجراد الروسي. وقال ماكسيم بوجا أحد الزعماء المحليين هناك إن لوجينوف قتل في السابع من فبراير تقريبا إلى جانب "عشرات" من المقاتلين الروس الآخرين. والقتيل الآخر يدعى كيريل أنانيف ويوصف بأنه قومي روسي متشدد.

وقال ألكسندر أفيرين المتحدث باسم الحزب القومي الذي ينتمي إليه إن أنانيف قتل في قصف في نفس القتال في السابع من فبراير.

ولم يتسن التأكد من مصدر مستقل من مقتل أي من الرجلين.

ودعا السياسي الليبرالي المخضرم جريجوي يافلينسكي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للكشف عن عدد الروس الذين قتلوا في سوريا وملابسات ذلك. وينافس يافلينسكي على منصب الرئيس في الانتخابات التي ستجرى الشهر القادم.


 أضف تعليق 
* الاسم     البريد الالكتروني

(التعليقات خاضعة لرقابة إدارة الموقع، ويتحمل المعلق وحده المسؤولية الكاملة عن أي تعليق مسيء تم إجازته من إدارة الموقع بالخطأ)
الاردن يعتمد 14 مختبرا طبيا في الفلبين لفحص عاملات المنازل
الحكومة تتوجه لتعديل قانون محكمة أمن الدولة
مطلوب مصنف خطير وبحقه 44 طلباً بقبضة الأمن
6 وسائل طبيعية لتقليل تجاعيد الشفاه
5 بدائل صحية لبلسم الشعر
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة "الساعة" الإخبارية.. لا مانع من الاقتباس أو النقل شريطة ذكر المصدر..المقالات والآراء والتعليقات المنشورة تعبّر عن رأي صاحبها فقط