الرئيسية > ملفات ساخنة
  طباعةالتعليقات: 0 المشاهدات: 5217 بالصور .. إصابة بالغة لطفلة بحادث سير في مدرسة حسبان الأساسية المختلطة..ومطالبات لـ"تربية ناعور" (2018-11-27 09:38:08)
بالصور .. إصابة بالغة لطفلة بحادث سير في مدرسة حسبان الأساسية المختلطة..ومطالبات لـ

الساعة - خاص - نادية عبد القادر - لا تزال حوادث السير تحصد أرواح الأبرياء ولا سيما الأطفال منهم .. فبالأمس وقع حادث سير خلال الدوام المدرسي في "مدرسة حسبان الأساسية المختلطة" كانت ضحيته طفلة بحالة حرجة في المستشفى الآن.

ولمن لا يعلم بوضع هذه المدرسة فهي مدرسة قديمة بالأصل كانت على أحد جانبي شارع ضيق وعندما تجاوز عدد الطلبة قدرتها الاستيعابية تم بناء جزء آخر للمدرسة على الجانب المقابل للشارع نفسه ، والذي هو دخلة فرعية لا تتجاوز 3 أمتار عرضاً ولكنها تسببت بعدة حوادث كان آخرها حادث الأمس .

حيث أن الطلبة يتنقلون خلال ساعات الدوام بين المبنيين المتقابلين ويخرجون متراكضين دون انتباه أحياناً مما يعرض حياتهم للخطر وهم طلبة صغار في المرحلة الأساسية لا يعون حجم الخطر المتربص بهم. ويتفاجأ سائقو السيارات باندفاع الطلبة مما يسبب وقوع الحوادث.

وهنا يتوجه الأهالي إلى "مديرية تربية ناعور" بمطالبة بوضع بوابتين على مدخلي الشارع بحيث يتم إغلاقهما خلال ساعات الدوام الرسمي في المدرسة ، حيث أن هذا لن يؤثر على حركة السير فهو شارع فرعي صغير في منطقة سكنية إضافة لوجود طريق بديل وأكثر عرضاً واتساعاً ويخدم القاطنين في الجهة الغربية من المدرسة.

رغم أن الحادث قضاءٌ وقدر ولكن لماذا لا نتخذ خطوات وقائية تحمي فلذات أكبادنا من المخاطر المحتملة ولا نفجع قلوب الأهالي فيهم ؟

شافى الله الطفلة المصابة وعسى أن تجد مطالبتنا أذناً صاغية من الجهات المعنية.



 أضف تعليق 
* الاسم     البريد الالكتروني

(التعليقات خاضعة لرقابة إدارة الموقع، ويتحمل المعلق وحده المسؤولية الكاملة عن أي تعليق مسيء تم إجازته من إدارة الموقع بالخطأ)
رفع عقوبة متهم بتشويه وجه فتاة سورية إلى 10 سنوات
أمين عام وزارة التربية : حظر رحلات المغامرة والاستکشاف والتحدي لطلبة المدارس
بالأسماء .. المشمولين بالمنح والقروض الجامعية
كتلة التاجر تدعو للانفتاح على السوق الفلسطيني وإزالة المعيقات التجارية بين البلدين
وقفة احتجاجية قرب "الرابع"
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة "الساعة" الإخبارية.. لا مانع من الاقتباس أو النقل شريطة ذكر المصدر..المقالات والآراء والتعليقات المنشورة تعبّر عن رأي صاحبها فقط